بحث هذه المدونة الإلكترونية

الأحد، 16 ديسمبر، 2012

صحتك امانه بين يديك



بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


صحتك امانه بين يديك

ترجع اهمية الفذاء والسلوك الصحي في بناء الجسم في مراحل النمور المختلفه لحساسية الجسم في ذلك الوقت حيث ان الجسم يبني نفسه بطريقه ذاتيه ولكن لابد من توافر مواد البناء الخام اللازمه حتى يتمكن من هذا البناء



وهذه المواد الخام هي الاساسيه هي البروتينات و السكريات والدهنيات والفيتامينات والمعادن
البروتينات موجوده بكثره في اللحوم والطيور والاسماك والبيض ومنتدات الالبان مثل الجبن حوالي 18 جرام بروتين لكل 100 جرام من المصادر الحيوانيه وحوالي 24 غرام بروتين لكل 100 جرام من البقوليات
هذه البروتينات لابد من تناولها بكميات مناسبه مع العمر والنوع الذكور او الاناث وخاصة بعد الجروح الجسيمه والامراض الشديده حتى يتمكن الجسم من اعادة بناء الانسجه التالفه



واي تقصير او زياده في مد الاجسم قد يبدو في صور نقص او زياده في الوزن او ضعف عام
وبالتالي اهمية مقارنة وزن الجسم بفه دوريه كل اسبوعين او كل شهر مثلا بالارقام المرجعيه
من خلال جداول مراجعة للعمر والطول لاكتشاف حالة الجسم اذا كانت مناسبه للعمر والنوع هو مؤشر فعال لحالة الجسم المناسبه لهذا النوع والسن


اهمية التاثير التراكمي للغذاء اسابيع وليست شهورا تماما لاثره المتواصل لطبيعة تصميم الجسم وما به من قدرات احتياطيه من عناصر الغذء كفيل بالتعامل مع الزياده او النفصان الطفيف في عناصر الغذاء بدون اثر يذكر على صحة الانسان
الا ان استمرار الجسم للتعرض لهذه الزياده او النقصان بصفخ يوميه ومستمره وبالتالي يتعدى قدرة الجسم على التكيف



وهنا يبدا ظهور علامات الخلل على الجسم اوما يقلل بلغة الجسم في صورة الاجهاد السريع يعد أي مجهود نتيجة للزياده او النقص في الوزن ولكنها مؤشرات خطيره بلغة الحسم للتنبيه بان هناك شئ خطا ويجب التدخل السريع قبل تفاقم حالة الجسم الى صوره مرضيه شديده


كتبته من مجله عندي
اتمنى ان يعجبكن ويفيدكن
شكرا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...